كلية الشريعة والقانون
عزيزي الزائر
انت غير مسجل لدينا في منتدانا العزيز منتدي كلية الشريعة والقانون ( جامعة الازهر )
كما يسعدنا كثيرا انضمامك الينا
اما اذا كنت عضو سابق يشرفنا تسجيل دخولك
لتسجيل دخولك اضغط علي زر دخول بالاسفل

كلية الشريعة والقانون

 
الرئيسيةس .و .جالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
مرحبا بكم داخل افضل منتدى طلابى لكلية الشريعه والقانون نتمنى لكم ان تستفيدوا مما نقدمة اليكم من خدمات
للاستفسار يرجى الاتصال بنا عن طريق البريد الاكترونى thelaw4arb@yahoo.com

شاطر | 
 

 مرثية الألباني رحمه الله

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
العلوم الشاملة
عضو جديد
عضو جديد
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 6
تاريخ الميلاد : 29/11/1987
تاريخ التسجيل : 14/10/2010
العمر : 30

مُساهمةموضوع: مرثية الألباني رحمه الله    الخميس أكتوبر 14, 2010 11:52 pm



لا النظم نظمي ولا الأشعار أشعاري = ولا القريض قريضي يا ابنة الجار
لو تعلمين بأن الشعر أكتبه = وذلك الشعر عن أوزانه عار
لو تعلمين بأن الشعر أكتبه = به المعاني توارت خلف أستار
لو تعلمين بأن الشعر أكتبه والحزن يعصف قلبي عصف إعصار


لو تبصرين رياض الشعر قاحلة = فلم يغرد بها أصناف أطيار
لو تبصرين عيون الشعر غائرة = فليس ينفعها جرْيٌ لأنهار
وكيف أكتب شعراً حين أكتبه = وقد تربص بي مليون غدار
فرب معنىً جميلٍ كنت أكتبه = والآن لا يُرتضى إلا بمقدار
أرى الوجوه وجوه القوم عابسة = وينقلون إلى الأشياخ أخباري


هل قلت إفكاً – معاذ الله – ذاك إذن = شر وبيل وعند الله أسراري
لكنما ذاك قول الحق أعصره = وبالمرارة يُسـقى كل جبار
أليس بالأمس قد ألقيت رائعتي = عن ابن بازٍ وفي الأمصار أشعاري
وأنه فارق الدنيا وزهرتَها = لكنما الموت في أرواحنا سار
وأن ناصر دين الله قاطبةً = غدا مريضاً بجسم منه منهار
وقد أشرتُ إلى أنْ سوف يتركنا = وها هو اليوم قد ولى عن الدار


قالت : صدقتَ فذاك الشعر نعرفه = لكن قوماً هنا من دون أبصار
فقلت : إني سألقي اليوم رائعتي = أرثي بها شيخَ علمٍ شيخَ آثار
وليس شيطان جنٍّ سوف ينفعني = فينفث الشعر في روعي وأطماري
لكنّ تأييد ربي سوف يدفعني = في صف حسان مثل السلسل الجاري
فإن علمت بأن الشعر أنظمه = فليس مني فتلكم مِنَّةُ الباري
خنساء لا تذكري صخراً وسيرته = فإن صخراً تولى نَهج كفار
وقد مضى مشركاً فيما يفارقه = والمشركون غداً يُلقون في النار
لكن تعالي إلى مدح الرسول ومن = بكفه النور أعني صاحب الغار
لكن تعالى إلى وصف الرسول ومن = تحتار في وصفه ألوان أشعاري
فقد أتانا بدين الله تقدمه = سماحةٌ قابلت مليون جبار
وصار يدعو إلى الرحمن منهجه = هداية أشرقت عن خير أنوار
فشرعه قائمٌ بل إن سنته = مرفوعة الرأس تعلو كل أقطار
ما مات إلا وقد أرسى قواعدَها = في درب أصحابه من كل أنصاري
وقال : عضُّوا عليها في خلافكمُ = وأمسكوها بأنيــابٍ وأظفار
وقد توارثها الأجيالُ صافيةً = حتى أتى عصرنا الماضي بأكدار
عصر تناهت إليه كل واقعةٍ = وحادث صار فيه فقد أبرار
ممن لهم نشر هذا الدين في زمنٍ = أضحى مليئاً بأحداثٍ وأقدار
في عقد عشرين حطَّت كل فاجعةٍ = رحالها ، وتولت حين إدبار
في عقد عشرين تبكي العين راضيةً = فدمعها نازلٌ كالغيث مدرار
على شيوخ لهدي المصطفى نشروا = يعلون سنته في كل أمصار


****
فتلكم السند قد ولى محدثها = بديعها مثل نجم آفل سار
وذي المدينة كم تبكي على عَلَمٍ = يُدعى ابن فلاَّتة يسمو بآثار
وذاك جامينا ولى ويسبقه = عفيفنا بعده حماد الأنصاري
وابن الغصون كذا إسماعيل يقدمه = سندينا ، إن تلكم حكمة الباري
خنساء لو كنت في ذا العصر حاضرة = لقلتِ شعراً بدمع منك مكثار
وكيف يرقأ دمع حين ترسله = عينٌ له لهبٌ في القلب كالنار


إذا ابن باز بيوم الأمس ندفنه = واليوم ندفن شيخ العصر والدار
فقد تواترت الأنباء قاذفة = أسماعنا بثقيل الأمر قهّار
بأن ناصر هذا الدين قد صعدت = أنفاسه بخروج الروح للباري
وأن ناصر هذا الدين قد ذرفت = له العيون وجفّت عين جبار
فالموت لا يترك الأحباب ثانية = فكم يجيء على صحبٍ وأخيار


****
لو كان يخلد فينا عالم أبداً = لَخُلِّد المصطفى في هذه الدار
لكن هو الموت لا يبقى على أحدٍ = وفي توارده رايات تذكار
يا ناصر الدين هل غادرت ساحتنا = فلست تنظر في أهل وأصهار
وكيف تترك داراً أنت تسكنها = تعيش في ظلها من غير أكدار؟
وكيف تترك دوراً أنت تملؤها = بعلمك الجم فيما ينفع القاري؟
وكيف تترك طلاباً وقد نهلوا = من فيض علمك في تحقيق آثار؟
وكيف تترك جيراناً وقد عرفوا = حسْن الجوار وكنت العون للجار؟
****


يا ناصر الدين إن لم ترض جيرتنا = فقد رضيت بأخرى جيرة الباري
بكت عليك بقاع الأرض قاطبة= وذاب من وجدكم أصلاب أحجار
بكت عليك رياض العلم دامعة = وذات من فقدكم أشياخ أمصاري
يا ناصر الدين شعري لا يطاوعني = فشخصكم فوق ما تبديه أشعاري


****


محدث العصر أنّى لي بوصفكمُ؟ = حزت الفضائل في سر وإظهار
أنت الإمام الذي سارت بسيرته = أجيالنا حينما فضتم بأنوار
كم بدعةٍ يا إمام العصر كنتَ لها = سداً منيعاً فصارت وسط أغوار
كم منهجٍ فاسد صيَّرتَ قامته = قصيرةً فاكتوى من ردك الناري
يا ناصر الدين من يبكيك رائعةً = أهل الهوى؟ لا وربي الخالق الباري


****
فليس يبكيك إلا تابعٌ سلفاً = ونَهجه يُستقى من خير مختار
كم شاعر صيَّر الأبيات سلسلةً = في حب ليلى وتمجيد لشطَّار
ولم تحرِّك وفاة الشيخ حافظةً = لديه بل أظهرت أحقاد مكار
يا ناصر الدين عذراً إن قسى قلمي = فذي الحقيقة دقت جَرْس إنذار
إن لم نسخِّر وميض الحرف رائعةً = نرثي لكم فلتلكم وصمة العار


****
ففي الحجاز ونجد كل فاجعةٍ = وكنت فاجعةً في كل أمصاري
سل الجزائر سل ربات أخدرها = تُنبئك عن حزنِها من داخل الدار
فتلك فتواك يا شيخي مدونةٌ = بخط كل فتاةٍ ذات إسوار
ويسمع اليمن المحبوب فاجعتي = فيحتسي أكؤساً من فقد أخيار
كذاك في الشام أعلامٌ قلوبُهمُ = تفطَّرت حين لبيتم ندا الباري
هذا سليمٌ يواري اليوم دمعته = والحزن في قلبه قد صار كالنار





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
يوسف عاشور
عضو ســــــــــــــــــــــوبر
عضو ســــــــــــــــــــــوبر
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 81
تاريخ الميلاد : 14/06/1997
تاريخ التسجيل : 15/10/2010
العمر : 21

مُساهمةموضوع: رد: مرثية الألباني رحمه الله    الجمعة أكتوبر 15, 2010 5:27 pm

شكرا على الموضوع الرائع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
soul of islam
نائــــــــب المديـــــــر
نائــــــــب المديـــــــر
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 1203
تاريخ الميلاد : 30/05/1991
تاريخ التسجيل : 18/09/2010
العمر : 27

مُساهمةموضوع: رد: مرثية الألباني رحمه الله    السبت أكتوبر 16, 2010 8:42 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مرثية الألباني رحمه الله
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
كلية الشريعة والقانون :: ۩۞۩ قســــــــــم الثقافـــــــــه العامــــــــــه ۩۞۩ :: ۩۞۩ الشعــــــــــر والقــــــــــصص ۩۞۩-
انتقل الى:  
Preview on Feedage: %D9%83%D9%84%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B4%D8%B1%D9%8A%D8%B9%D8%A9-%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%A7%D9%86%D9%88%D9%86